الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
هدي الجنة
 
دمــ ع ــــة خ ـــشيـــة
 
المتشوقة للجنة
 
عطر الشهادة
 
pipawn et islam
 
راجية عفو الله
 
إيمــــان قلب
 
طالبة السلام
 
قمر الدجى
 
ريحانة القرآن
 
المواضيع الأخيرة
» : اجمل التوقيعات الاسلامية اختر منها ما شئت .......
السبت ديسمبر 03, 2011 3:22 pm من طرف طالبة السلام

» أعظم إنسان في الكتب السماوية
السبت ديسمبر 03, 2011 3:15 pm من طرف طالبة السلام

» حكمة بليغة...
السبت ديسمبر 03, 2011 3:04 pm من طرف طالبة السلام

» آداب الصداقة و الصحبة
السبت ديسمبر 03, 2011 2:42 pm من طرف طالبة السلام

» حوار مع ظلي
السبت ديسمبر 03, 2011 2:36 pm من طرف طالبة السلام

» ما هو سر رائحة المطر ... !!
السبت ديسمبر 03, 2011 2:25 pm من طرف طالبة السلام

» عبارات حلوه ومعاني اجمل!!!!!!
السبت ديسمبر 03, 2011 2:03 pm من طرف طالبة السلام

» الحيوان الذي لا يشرب الماء أبدا
الأحد أبريل 17, 2011 4:56 am من طرف هدي الجنة

» صلاة القضاء
الجمعة أبريل 08, 2011 5:26 am من طرف هدي الجنة

» صلاة المسافر
الجمعة أبريل 08, 2011 5:23 am من طرف هدي الجنة

» ** المتحابون في الله يحبهم الله **
الثلاثاء مارس 29, 2011 1:35 pm من طرف هدي الجنة

» هنيئا لكم يا شباب مصر العظيمة
الثلاثاء مارس 29, 2011 1:17 pm من طرف هدي الجنة

» viva tunisie
الثلاثاء مارس 29, 2011 12:59 pm من طرف هدي الجنة

» صلة الرحم..
الأربعاء مارس 16, 2011 4:31 am من طرف MooN TearS

» شرح لإرفاق الصور للمواضيع
الخميس فبراير 17, 2011 11:24 am من طرف هدي الجنة


شاطر | 
 

 المجاهرة بالدنوب وإظهارها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هدي الجنة
حامية الإسلام
حامية الإسلام
avatar

الجنس الجنس : انثى
العمر العمر : 23
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1122

مُساهمةموضوع: المجاهرة بالدنوب وإظهارها    الأحد فبراير 13, 2011 4:14 am

المجاهرة بالدنوب وإظهارها












من الذنوب التي تكثر في زماننا المجاهرة بالذنب وإظهاره، بل تصل أحياناً إلى حدِّ التبجح به والعياذ بالله.



والمجاهر بالذنب يخشى عليه أن يخرج من رحمة الله وعافيته، فلا
يوفق إلى تزكية ولا إلى خير، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: سمعت رسول
الله صلى الله عليه وسلم يقول: « كل أمتي معافى إلا المجاهرين، وإن من
المجاهرة أن يعمل الرجل بالليل عملاً، ثم يصبح وقد ستره الله، فيقول: يا
فلان عملت البارحة كذا وكذا، وقد بات يستره ربه، ويصبح يكشف ستر الله عنه »([1]).



والمجاهرون هم الذين يُظهرون معاصيهم ويتحدثون بها، فيفضحون
أنفسهم أمام الناس، ومن المجاهرة إفشاء ما يكون بين الزوجين من المباح
بينهما.



ومن لم يجاهر بمعصية فهو مُعافَى، أي أن الله يعفو عنه ويعافيه، فيستره الله كما ستر على نفسه، وتكون نتيجته إلى التوبة والنجاة.



والمجاهر بذنبه يجمع إلى ذنبه ذنوباً أخرى، فهو يُشِيعُ
الفاحشةَ والمعصيةَ في المجتمع، ويُحَرِّكُ الرغبةَ إلى الشر والمعصيةِ عند
من يسمعه يذكر معصيته، وفي هذا جرم عظيم حيث يكون سبباً في انتشار
المعصية، ويكون عليه إثم كل من تابعه فيها بسبب إشاعته لتلك المعصية.



وفي إفشائه لذنوبه تجرؤٌ على الله تعالى، فإن الله نهاه عن
المعصية وهو يفتخر بها أمام الناس، فهو يُغضِب الله تعالى بوقاحته وقلة
حيائه واستخفافه بأمر الله.



كما أنه يستخف بنعمة الله إذ ستر عليه، فلا يبالي بهذه النعمة ويجحدها بعدم الشكر عليها.



كما أنه يفوت على نفسه كرم الله في الآخرة، لأن من ستر على نفسه في الدنيا لم يفضحه الله في الآخرة.



ثم إن في كشفه لعيوبه وذنوبه إذلالاً لنفسه، واستحقاقاً للعقوبة بإقامة الحد عليه والتعزير فيما يستوجب ذلك.



وإذا كان الحديث بالمعصية على سبيل السؤال والاستفتاء لأهل
العلم؛ فلا يدخل ذلك في المجاهرة، لكن الأولى بالسائل أن لا يصرح للعالِم
بأنه فاعل الذنب، بل يسأل السؤال من غير أن ينسبه إلى فاعله، إلا عند
الضرورة، ومن واجب العالم والمربي أن يصرف السائل عن التصريح باسم فاعل
المعصية، تعليماً لهم أن يستروا على أنفسهم.















([1]) رواه البخاري رقم 5721 ومسلم رقم 2990 .








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
المجاهرة بالدنوب وإظهارها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الساحة الإسلامية :: المنتديات العامة :: •• ساحة واسعة ..«-
انتقل الى: