الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
هدي الجنة
 
دمــ ع ــــة خ ـــشيـــة
 
المتشوقة للجنة
 
عطر الشهادة
 
pipawn et islam
 
راجية عفو الله
 
إيمــــان قلب
 
طالبة السلام
 
قمر الدجى
 
ريحانة القرآن
 
المواضيع الأخيرة
» : اجمل التوقيعات الاسلامية اختر منها ما شئت .......
السبت ديسمبر 03, 2011 3:22 pm من طرف طالبة السلام

» أعظم إنسان في الكتب السماوية
السبت ديسمبر 03, 2011 3:15 pm من طرف طالبة السلام

» حكمة بليغة...
السبت ديسمبر 03, 2011 3:04 pm من طرف طالبة السلام

» آداب الصداقة و الصحبة
السبت ديسمبر 03, 2011 2:42 pm من طرف طالبة السلام

» حوار مع ظلي
السبت ديسمبر 03, 2011 2:36 pm من طرف طالبة السلام

» ما هو سر رائحة المطر ... !!
السبت ديسمبر 03, 2011 2:25 pm من طرف طالبة السلام

» عبارات حلوه ومعاني اجمل!!!!!!
السبت ديسمبر 03, 2011 2:03 pm من طرف طالبة السلام

» الحيوان الذي لا يشرب الماء أبدا
الأحد أبريل 17, 2011 4:56 am من طرف هدي الجنة

» صلاة القضاء
الجمعة أبريل 08, 2011 5:26 am من طرف هدي الجنة

» صلاة المسافر
الجمعة أبريل 08, 2011 5:23 am من طرف هدي الجنة

» ** المتحابون في الله يحبهم الله **
الثلاثاء مارس 29, 2011 1:35 pm من طرف هدي الجنة

» هنيئا لكم يا شباب مصر العظيمة
الثلاثاء مارس 29, 2011 1:17 pm من طرف هدي الجنة

» viva tunisie
الثلاثاء مارس 29, 2011 12:59 pm من طرف هدي الجنة

» صلة الرحم..
الأربعاء مارس 16, 2011 4:31 am من طرف MooN TearS

» شرح لإرفاق الصور للمواضيع
الخميس فبراير 17, 2011 11:24 am من طرف هدي الجنة


شاطر | 
 

 أخطر الذنوب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هدي الجنة
حامية الإسلام
حامية الإسلام
avatar

الجنس الجنس : انثى
العمر العمر : 23
عدد المساهمات عدد المساهمات : 1122

مُساهمةموضوع: أخطر الذنوب    الأحد فبراير 13, 2011 3:59 am



أخطر الذنوب














حذرنا الله تعالى ونبيه r من أخطر الذنوب، وهي الكبائر، وقال
سبحانه: ﴿إِن تَجْتَنِبُوا كَبَائِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ
عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُم مُّدْخَلاً كَرِيماً﴾ [النساء: 31]،
فصاحب الكبيرة مهدد أن يُدَقَّق عليه الحساب، وأن لا يكون مُدْخَلُه
كريماً، لذلك قال العلماء: الكبيرة ما توعَّد الله عليه بالعذاب أو باللعنة
أو بالغضب، أو جعل عليه عذاباً وحدّاً من الحدود في الدنيا، ليكون كفارة
له.




وقال صلى الله عليه وسلم : « اجتنبوا السبع الموبقات، قالوا:
يا رسول الله، وما هن ؟ قال: الشرك بالله، والسحر، وقتل النفس التي حرم
الله إلا بالحق، وأكل الربا، وأكل مال اليتيم، والتولي يوم الزحف، وقذف
المحصنات المؤمنات الغافلات »([1]).




وعن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: « سألت النبي صلى
الله عليه وسلم : أيُّ الذنب أعظم عند الله ؟ قال: أن تجعل لله نداً وهو
خلقك، قلت: إن ذلك لعظيم، قلت: ثم أيّ ؟ قال: وأن تقتل ولدك، تخاف أن
يَطعَم معك، قلت: ثم أيّ؟ قال: أن تزاني حليلة جارك »([2]).




والكبائر لا تختص بما ذكر في هذه النصوص، فالقرآن الكريم
والسنة النبوية توعدا على كثير من المعاصي أو جعلا لها حداً، كالسرقة وشرب
الخمر والحِرابة وغير ذلك.




وليس من شأن المؤمن أن يقع في كبائر الذنوب، فالله سبحانه
واصف المؤمنين بقوله: ﴿وَالَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الإِثْمِ
وَالْفَوَاحِشَ ﴾ [الشورى: 37]، وقال عز وجل: ﴿الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ
كَبَائِرَ الإِثْمِ وَالْفَوَاحِشَ إِلاَّ اللَّمَمَ إِنَّ رَبَّكَ وَاسِعُ
المَغْفِرَةِ﴾ [النجم: 32]، فيجب أن نكون على أشد الحذر من الوقوع في هذه
الذنوب الكبيرة، ومِنْ حَذَرِنا منها أن نحذر من الصغائر التي تؤدي إليها،
وإذا وقع أحدنا في كبيرة وجبت المسارعة إلى التوبة والكفارة.




ومن كبائر الذنوب: ترك فرائض الطاعات، فليس للمؤمن أن يتخلف
عن شيء مما فرضه الله، قال تعالى: ﴿وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلاَ
مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْراً أَن يَكُونَ لَهُمُ
الخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ
ضَلالاً مُّبِيناً﴾ [الأحزاب: 36].





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أخطر الذنوب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الساحة الإسلامية :: المنتديات العامة :: •• ساحة واسعة ..«-
انتقل الى: